أسباب سقوط الدولة العثمانية الداخلة والخارجية

محتويات الموضوع :


    تنوعت أسباب سقوط الدولة العثمانية من الداخل والخارج التي عملت على انهيارها بالأخير بعد عصور وعصور من القوة والسيطرة على أغلب دول العالم، ومن خلال موقع حكاية سنتعرف على الأسباب المختلفة التي عملت على سقوط القوى الأعظم بالكثير من العصور.

    أسباب سقوط الدولة العثمانية الداخلة والخارجية

    في سطور الدولة العثمانية

    أُقيمت الدولة العثمانية عام 699هجريًا، ولكن الخلافة الإسلامية العثمانية جاءت عام 923 هجريًا.
    أما عن مؤسس الدولة العثمانية فهو عثمان بن أرطغرل، وذلك بعدما قام ببنائها على الأراضي التي تخضع لحكمه.
    وبعدما تم تأسيس الدولة العثمانية بدأت العلاقات بينها وبين دولة المماليك في البداية كانت علاقات حب وتعاون لصد المغول وحكمهم، ولكن سرعان ما تحولت لعداوة بسبب اقتراب العثمانيين من الشام وهي حدود دولة المماليك.


    أسباب سقوط الدولة العثمانية الداخلة والخارجية

    ما هي أسباب سقوط الدولة العثمانية الداخلية والخارجية

    لم تتفق الشعوب التي توالت حكمها على الدولة العثمانية، هذا الخلاف جعلهم يقتلون بعضهم البعض مما كان له أكبر الأثر في ضعف الدولة العثمانية.

    أيضًا الخلافات بين الحكام بالدولة لعثمانية فمنهم من كان يرغب بالاستقلال بالسلطة  والحكم.

    بداية الابتعاد عن أصول الشريعة الإسلامية كان من أكثر الأسباب التي عملت على ضعف الدولة العثمانية وهلاكها، فبعدهم عن الشريعة الإسلامية أعطت مساحة لليهود والعلمانيين والنصارى في التأثير فيها بشتى الطرق وبالتالي أدى إلى ضياعها وضعفها.

    الحروب الصليبية التي توالت على البلدان العربية عملت على ضعف الدولة العثمانية، ففرنسا قامت باحتلال المغرب، ومن جهة أخرى قامت بريطانيا باحتلال مصر وإيطاليا احتلت دولة ليبيا، وأمتد خطر إيطاليا إلى الدولة العثمانية بعدما أرسلت تهديد لها وبالأخير قبل العثمانيين مفاوضات السلام معها.

    طالع أيضا :. العراق قديمًا تاريخ عظيم وأساطير كثيرة

    من أسباب سقوط الدولة العثمانية الحروب البلقانية والتي عملت على القضاء على الجزء الأكبر من الإمبراطورية العثمانية، فدولة البلقان بعدما توسعت بدأت في التوسع على حساب الأراضي العثمانية، وخلال الحرب البلقانية عام 1330 هجريًا تم استخدام الطائرات للمرة الأولى ومن ثم تم إعلان استقلال دولة ألبانيا عن الدولة العثمانية.

    ما أنهك الدولة العثمانية أيضًا بشكل كبير اشتراكها في الحرب العالمية الأولى، فأدى هذا الاشتراك إلى احتلال إسطنبول وذلك للمرة الأولى من قبل الحلفاء، وأيضًا جنوب الأناضول تم احتلاله من قبل إيطاليا، وحصلت اليونان على الجزء الغربي من الأناضول.

    قرارا "عبد المجيد الثاني" والذي تولى خلافة الدولة العثمانية وبعد ثلاثة أيام من توليه عقد مؤتمر عام 1341 هجريًا، من خلاله خرج بعدة قرارات كان لها الأثر الأكبر في انتهاء الخلافة العثمانية فكان من بين تلك القرارات إلغاء الخلافة العثمانية، وأيضًا تغيير دستور بلده والذي كان يعتمد في المقام الأول على الإسلام ليصبح دستورًا مدنيًا، إلى جانب إنهاء كل الأمور المتعلقة بالإسلام وقرارات بإبعاد كلًا من المسلمين وأنصارهم من الدولة العثمانية.

    شاهد أيضا :. عثمان بن عفان وتجهيز جيش العسرة

    الصراعات الداخلية المستمرة أدت إلى انتهاء الدولة العثمانية بشكل نهائي، فكمال أتاتورك الذي قام بتأسيس دولة علمانية وبالتالي أصبح بطلًا في عيون الأتراك، بعدما ألغى الخلافة العثمانية عام 1341 هجريًا، وبعد هذا القرار قام بالكثير من التغييرات بالبلاد كان من أبرزها إلغاء الكتابة باللغة العربية ليتم استبدالها باللغة اللاتينية وأيضًا منع كلًا من الآذان باللغة العربية والحجاب للنساء وبتلك القرارات انتهت تمامًا الخلافة العثمانية.

    أسباب سقوط الدولة العثمانية الداخلة والخارجية

    كما ذكرنا تنوعت أسباب سقوط الدولة العثمانية وإن كان أكثرها الخلافات الداخلية التي تمت بين حكام الدولة والرغبة في السيطرة على الحكم جعلتهم غير قادرين على مواجهة العداء الخارجي وجعلت منهم فريسة للاستغلال من الغير والتعرض للاحتلال وتنوع الثقافات والبعد عن الدين الإسلامي.

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    مخاطر السمنة وأضرارها المرعبة علي صحة الإنسان

    طائر العقاب أقوى طائر في العالم

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية