معركة شاول البحرية بين اسطول المماليك واسطول البرتغاليين

محتويات الموضوع :


    الامبراطورية البرتغالية في القرن الخامس عشر من الميلاد كانت تخطط لغزو بلاد الحجاز وهم قلب العالم الاسلامي ليس هذا فقط بل وسرقة قبر سيد البشر محمد صل الله عليه وسلم لتقايضه بمدينة القدس مع المسلمين

    معركة شاول البحرية بين اسطول المماليك واسطول البرتغاليين


    وفعلا بدأت التحركات علي الارض بقيادة ألفونسوا دي البوكريك حيث قام في البداية باحتلال الهند بعد مجازر وحشية ثم توجه الي بحر العرب واحتل جزيرة سوقطرة اليمنية كما احتل عمان وبذلك احكم سيطرته علي مدخل البحر الاحمر والذي من خلاله يستطيع الدخول الي مكة والمدينة
    في ذلك الوقت كانت بلاد الحجاز يحكمها المماليك والذين كانوا قد وصلوا الي حالة من الضعف كما انهم لم يكن عندهم اسطول يستطيع مواجهة اسطول الامبراطورية البرتغالية فارسل سلطان المماليك حاكم مصر والحجاز قنصوة الغوري الي سلطان الدولة العثمانية بايزيد الثاني طلب استغاثة ولم يتأخر عليه بايزيد حيث ارسل اليه اخشاب لصناعة اسطول بحري واموال ايضا ليستطيع الدفاع عن المقدسات الاسلامية في البداية حصن المماليك ميناء جدة ليمنعوا وصول البرتغاليين الي الحجاز وقام حسين الكردي حاكم جدة ببناء سور حول مدينة جدة وظل هذا السور موجود حتي 1947 م ثم اتجه اسطول المماليك بقيادة حسن الكردي الي الهند لضرب اسطول البرتغاليين قبل وصوله الي ميناء جدة حيث كان اسطول المماليك تحالف يضم المماليك والعثمانيين ومملكة كجرات الهندية المسلمة

    معركة شاول البحرية بين اسطول المماليك واسطول البرتغاليين



    بداية معركة شاول
    وفي سنة 1508 م كانت معركة شاول البحرية من اعظم معارك التاريخ الاسلامي عند سواحل الهند بين اسطول المسلمين بقيادة حسين باشا الكردي واسطول البرتغاليين بقيادة لورينزو دي الميدا حيث انتصر المسلمين علي البرتغاليين وفي هذه المعركة قتل قائد اسطول البرتغاليين واتجه اسطول المسلمين ليعسكر في منطقة ديو حتي تتحسن الاحوال الجوية ليرجع الي بلاد الحجاز ومصر . إلي هنا تنتهي معركة شاول ولكن في نفس الوقت كانت بداية لمعركة ضخمة اسمها ديو ... انتظرونا

         

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    مخاطر السمنة وأضرارها المرعبة علي صحة الإنسان

    طائر العقاب أقوى طائر في العالم

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية